إقتصادالرئيسية

إقتصاد أوكرانيا يعاني من خسائر كبيرة بسبب سياسة الدولة المعادية لروسيا

رميسة. بن يوسف

 

أدي الإنخفاض الكبير في التجارة بين روسيا وأوكرانيا إلي تكبد خسائر كبيرة للإقتصاد الأوكراني، وفقا

لإتحاد أصحاب العمل الأوكراني الذي يدعي أن الأضرار المالية تبلغ ضعف الخسائر التي تكبدتها

موسكو.

 

أدي الخطاب المعادي لروسيا، والذي تبنته كييف في السنوات الأخيرة إلي إنخفاض حاد في حجم التبادل

التجاري بين الدول المجاورة. وهذا الأخير جرد أوكرانيا من 10 في مائة من الناتج المحلي الإجمالي،

وفقا لسيرجي ساليفون، رئيس قسم السياسة الإقتصادية في جمعية رجال الأعمال.

 

وقال أحد المسؤولين في مقابلة مع كابيتال تي في: ” تقلصت التجارة الأوكرانية عبر الحدود مع روسيا

أكثر من ثلاث مرات علي مدار خمس سنوات حتى عام 2018.”

 

أوكرانيا تدرك ان كييف ستخسر أكثر بكثير من موسكو بسبب تدهور العلاقات السياسية والإقتصادية،

وفقا للمحلل السياسي ألكسندر دودشاك، والذي يقول أن سياسات كييف في السنوات الأخيرة جعلت

الإقتصاد الأوكراني غير تنافسي بسبب التطور البطئ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook20
إغلاق