الرئيسيةسياحة وأسفار

“تيكجدة” السّاحرة .. عروسُ السّياحة الجبلية في الجزائر.

بوحمدة ماجدة/

في عصرنا لم تعد السياحة تقتصر على المجالات التقليدية كالمنطقة التاريخية و المدن الإمبراطورية و الشواطئ بل أصبحت تشمل أيضا الصحاري و الجبال. 

السياحة الجبلية أو يمكن تسميتها أيضا سياحة المناظر الطبيعية و هذه السياحة تعود إلى القرن التاسع عشر عند اكتشاف أن الجبل مكان للاسترخاء و لممارسة مختلف الرياضات الجبلية كتسلق الجبال، و لدعم هذه السياحة أنشأت منتجعات سياحية جماعية. 

هذه الأخيرة ساهمت في توفير العمل لسكان الجبال و أيضا في نقص النزوح الريفي. 

الجزائر من أكبر الدول الإفريقية من حيث المساحة، و تتمتع بمناظر طبيعية خلابة و متنوعة و بها الكثير من المدن الساحرة و الساحل البحر الأبيض المتوسط بالإضافة إلى الآثار الرومانية و لا نجد هذا التميّز في أي بلد آخر في العالم. 

تحتوي المناطق الجبلية الجزائرية على ثروات هامة مثل الكهوف و المغارات و المناظر الطبيعية الخلابة كما نجد أيضا ثروات أخرى لها أهمية كالحيوانات المتنوعة و الطيور النادرة و الينابيع المائية العذبة باردة في الصيف و فاترة في الشتاء و كل هذه الثروات تجذب السياح.

تيكجدة من أشهر المناطق الجبلية في الجزائر بحيث يتوافد عليها السياح كثيرا خاصة في فصل الشتاء، تقع في جبال جرجرة بولاية البويرة و هي بحرف الجمال الإلهي، يصل علوها إلى 1700 متر عن مستوى سطح البحر؛ نجد فيها أشجار البلوط، الفلين ، الصنوبر الحلبي والصنوبر الأسود و أيضا الأرز كما نجد النسر الملكي و طير الجبيات ، الزردي، الضبع و أيضا قردة الماغو. تستمتع فيها ببانوراما إلهية بين بياض الثلوج و زرقة السماء و خريرة المياه الجبلية العذبة التي تكسر صمت المنطقة الخلابة. 


هي مقصد الزوار والسياح من مختلف مناطق العالم خاصة هواة الرياضة الجبلية كالتزحلق على الثلج وتسلق الجبال بالإضافة إلى الرياضات و الهوايات الأخرى التي توفرها منطقة تيكجدة للاستمتاع بها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات